المغزاوي يدعو سعيد إلى اختزال المرحلة الاستثنائية وتنظيم انتخابات

دعا الأمين العام لحركة الشعب زهير المغزاوي اليوم السبت، خلال اجتماع بمناضلي الحركة بالكاف، الرئيس قيس سعيد إلى اختزال المرحلة الاستثنائية الحالية والإسراع بتنظيم حوار تشاركي أفقي مع الشباب وعمودي مع الأحزاب وذلك بهدف بلورة المرحلة القادمة والذهاب إلى مرحلة جديدة تجرى فيها انتخابات تشريعية ورئاسية شفافة وديمقراطية.
وأوضح في هذا السياق أن المرحلة الجديدة تستوجب مراجعة منظومة الانتخابات برمتها بما في ذلك تركيبة الهيئة الانتخابية التي ستراقبها وذلك بغاية الوصول إلى تنظيم انتخابات نزيهة قائمة على الأحزاب وبعيدا عن المال الفاسد والتوجيه الإعلامي.
واعتبر المغزاوي أن حركة النهضة هي رأس المنظومة التي حكمت البلاد بعد 14 جانفي والتي سرقت أموال الشعب التونسي وفشلت في تحقيق أدنى انتظاراته وحولت الدولة حسب قوله إلى غنيمة وأحبطت أحلام الشباب بما يجعلها، وفق تقديره، مسؤولة عما آلت إليه الأوضاع قبل 25 جويلية.
وفي سياق متصل طالب الأمين العام لحركة الشعب رئيسة الحكومة نجلاء بودن إلى الاسراع بوضع خطة واضحة لإنقاذ المالية العمومية وذلك من خلال ارساء الضريبة على الثروات الكبيرة وتغيير الاوراق النقدية وترشيد نفقات الدولة والتوريد وإيجاد حلول عملية للسوق الموازية لإدماجها في الدورة الاقتصادية بصفة واضحة إضافة الى مراجعة القانون المنظم للبنك المركزي وتحقيق التزامات الدولة مع عمال الحضائر، معتبرا أن دور رئيسة الحكومة يتمثل في بعث رسائل طمأنة الى المواطنين وتحقيق الحد الأدنى من تطلعاتهم على حد قوله.

شاركنا رأيك