أخبار وطنية

تم استيرادها من الكيان الصهيوني: سحب بضائع من أحد الفضاءات التجارية

أفاد الاتحاد العام التونسي للشغل، في منشور على صفحته الرسمية، بأنه تلقى توضيحا من فضاء تجاري بخصوص البضاعة المشبوهة في أحد أروقة العرض الخاصة به.

وأوضح اتحاد الشغل أن الفضاء التجاري أكد أن الخطأ وارد ومردّه المزوّد الأجنبي الذي لم يلتزم بمواصفات البضاعة ذات المصدر الأوربي كما طلبته المؤسسة، وثاني الأخطاء عدم التثبت من البضاعة عند الاستلام.

أما ثالث الأخطاء التي أشار إليها توضيح الفضاء التجاري فتتمثل في أن الرقابة التي تقوم بها الجهات الادارية المعنية من ديوانية ووزارة التجارة وغيرها هي عشوائية وليست آلية مما سمح بتسرب هذه البضاعة الصهيونية التي حال التأكد من وجودها تم سحبها من العرض في الفضاء التجاري ليتم حجزها من قبل الديوانة.

وجاء في منشور اتحاد الشغل أن إدارة الفضاء التجاري اتخذت جملة من الإجراءات أهمها تحذير المزوّد رسميا وتشكيل فرق التثبت والفرز عند تسلم اي بضاعة.

وكان الاتحاد العام التونسي للشغل قد أدان في بيان أصدره يوم 7 ماي الجاري، تعمّد إحدى الفضاءات التجارية الكبرى في تونس ترويج مناديل منظفة (Lingettes) مستوردة من الكيان الصهيوني الغاصب.
وطالب الاتحاد، بسحب هذه البضاعة التي قال إنها شكل من أشكال التسرّب الصهيوني ، مطالبا بتوضيح مصادرها وطرق استيرادها، داعيا العاملين بالفضاءات التجارية وكذلك التونسيات والتونسيين إلى اليقظة والتنبّه من هذه البضائع والتشهير بمروّجيها والامتناع عن اقتنائها ومقاطعة كل من يتجرّأ على استيرادها وترويجها، محملا السلط مسؤولية الرقابة على مثل هذه البضائع المشبوهة.

زر الذهاب إلى الأعلى